طاولة “الحوار الحوار الإقليمي لتعزيز الديمقراطية من خلال تعزيز حقوق النساء الإجتماعية، السياسية والاقتصادية”

Standard

عقد اليوم،في فندق “فور-بونتس,الشيراتون”بيروت ،طاولة “الحوار الحوار الإقليمي لتعزيز الديمقراطية من خلال تعزيز حقوق النساء الإجتماعية، السياسية والاقتصادية” والتي تنظمها جمعية النجدة الإجتماعية والتجمع النسائي الديمقراطي اللبناني والمبادرة النسوية الأوروبية بدعم وتمويل من الاتحاد الاوروبي. REEWP / اوكسفام كيبيك، ومؤسسة فريدريش ناومان
وكان اليوم الاول من طاولة الحوار تحت عنوان”الفرص والتحديات الجديدة من اجل حقوق النساء في المنطقة ،وإلتزام الدولة في حماية وتعزيز إحترام هذة الحقوق في بناء الديمقراطية .كان عدد الحضور 70 شخصا من بينهم “انا كابلاس” المستشارة السياسية للسفارة الكندية في لبنان،”ماريس غيومند”المديرة الإقليمية لمشروع تعزيز الدور الإقتصادي للنساء ،اوكسفام كينيك ة ،السفير “منصور عبد الله”،ممثلا وزارة الخارجية والمغتربين ،و د.”بشير عصمت” عن وزارة الشؤون الاجتماعية حيث ألقى كل منهم كلمة شدد فيها على أهمية دعم حقوق المرأة من اجل تعزيز الديمقراطية.
افتتح اليوم بكلمة ترحيب ،لمديرة جمعية النجدة الاجتماعية السيدة “ليلى العلي”.
ألقت كلمة الأفتتاحية السيدة” إليسا فينيت”رئيسة قسم الشؤون السياسية والاقتصادية والتجارية والصحافة والاعلام لدى بعثة الاتحاد الاوروبي في لبنان” حيث أكدت ان المساواة بين المرأة والرجل مبدأ وهدف ومهمة بالنسبة الى الاتحاد الاوروبي الذي يؤيد بقوة “مأسسة المساواة بين الجنسين,”وذكرت ان التغييرات في المنطقة فرصة قيمة للمطالبة بحقوق المرأة ،ولكن زمن التغير يولد خطر تراجع ايضا.اما على صعيد لبنان ،فأوضحت ان الكثير من النساء تشارك بفاعلية في الحياة العامة ،وفي ما يتعلق بالتشريعات ما زال هناك قوانين تمييزية في الزواج والطلاق والارث والحضانة.مؤكدة في النهاية ان الاتحاد الاوروبي سوف يستمر في دعم المجتمع المدني والسلطات حتى تحظى النساء والرجال بالمكانة الصحيحة.
كانت الجلسة الاولى عن “مكانة وموقع حقوق النساء الإنسانية وإلتزام الدولة وتعزيزها وحمايتها في ظل الظروف الإجتماعية السياسية والاقتصادية الراهنة ،تحدث فيها:
. فهد سليمان :عضو في المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية حول معيقات تطوير الديمقراطية الفلسطينية.
. جمانة مرعي:التجمع النسائي الديمقراطي اللبناني .
أما الجلسة الثانية فكانت تحت عنوان”إنعدام الأمن الإقتصادي والسياسي والعنف ضد المرأة ، حيث تحدث فيه:
. “انا مارغيرني أبييل – هولندا.
. سوسن زكزك –رابطة النساء السوريات.
. عائشة الكريب – السودان.
والجلسة الثالثة كانت عن “سوق العمل ،الحماية الإجتماعية وحقوق النساء ووجهات نظر نسوية في الأزمات الإقتصادية والتحولات الساسية. تحدث فيها:
. مجدي عبد الحميد – مصر.
. ليليان هولس فرانش – المبادرة النسوية الأوروبية.
. عويشة بختي – الجزائر.
وقد تم إختتام أعمال اليوم الأول على الساعة الخامسة

رحيل زيدان

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s